Comptes rendus de lecture

Retrouvez dans cette rubrique des comptes rendus de lectures de romans arabes. Si vous avez lu un roman ou un essai arabe intéressant n’hésitez pas à nous le signaler avec un petit compte rendu.

À la une Une

Les articles RSS

  • كاتبات من اليمن

    , بقلم محمد بكري

    اخترناها من ملف تنشره الجديد هذا الشهر ويضم خمساً وعشرين قصة لأجيال من المبدعين اليمنيين، كاتبات آمن بالكتابة وطناً للحرية، وبالإبداع فضاء لحرية الخيال، وبالكلمة سلاحاً في وجه الاستبداد ووسيلة لمواجهة التخلف، وشعلة لإنارة طريق الحق والجمال والحرية. كل قصة، ننشرها هنا، مغامرة في البحث عن الذات، وبرهة لاكتشاف العالم، وموضوع خاص ينبش أحوال الإنسان والمجتمع ويفجر بلغة الإبداع النسوي سؤال العلاقة بين المرأة وذاتها والمرأة ومجتمعها، وبين الفرد وعالمه، وبين الناس والحاكم، في بلد انفجرت فيه التناقضات على نحو دموي، لكن شعبه لم يبرح يكافح لأجل نيل حريته.

  • صديقتي المذهلة، إيلينا فيرّانتي (إيطاليا)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    صديقتي المذهلة هي أولى أربع روايات جُمعت بعنوان «رباعيّة نابّولي» وصُنِّفت من أجمل ما أنتجه الأدب الإيطاليّ المعاصر. موضوع الرواية قصّة صديقتين : إيلينا أو لينا وهي الراوية والكاتبة، وليلا الصديقة المذهلة، ضمن ديناميكيّة حياتيّة متفاوتة : صاعدة تارة وهابطة تارة أخرى. تروي فيرّانتي طفولة فتاتيـــن ومراهقتهما في هذا الجزء الأوّل، بالإضافة إلى تفاصيل حيّ صغير وفقير من مدينة نابّولي. رواية حياة، رواية مدينة، رواية صديقتين تتعاهدان على صداقة أبديّة فرضها عنف الزمن وشؤم الظروف. تنتمي إيلينا فيرانتي إلى سلالة الحكواتية، أولئك الشيوخ الموقرون الذين يرتلون حكايات ومغامرات مشكوك فيها من ألف ليلة وليلة في الأسواق المراكشية.

  • Présente absence de Mahmoud Darwich

    , par Mohammad Bakri

    Ce livre en prose poétique est probablement l’ouvrage le plus exigeant et le plus troublant écrit par le poète. Il a été unanimement salué comme un chef-d’œuvre de la littérature contemporaine. Il y est question de grands thèmes tels que l’amour, la mort, l’exil, la nature, la poésie, comme un prolongement en prose de Murale.

  • Du despotisme et autres textes, Abd Al-Rahmân Al-Kawâkibî

    , par Mohammad Bakri

    Né à Alep, Syrie, en 1849, ‘Abd al-Rahmân al-Kawâkibî est l’une des grandes figures du réformisme musulman à la fin du xixe siècle et un précurseur de l’arabisme. Ce livre fondateur, dont la traduction française est depuis longtemps attendue, est une puissante charge contre le despotisme, soulignant ses conséquences désastreuses sur la religion, le savoir, l’économie, la morale, l’éducation et le progrès.

  • Le Cédrat, la Jument et la Goule (bilingue)

    , par Mohammad Bakri

    Il s’agit ici de la traduction de trois poèmes préislamiques, trois questions qui nous mènent de l’histoire même de la poésie arabe préislamique à son interprétation, anthropologique ou mythologique. Le cédrat, c’est le fruit à l’odeur pénétrante, métaphore de la femme en son palanquin, qu‘Alqama b. ‘Abada évoque dans son poème en mîm ; la jument, c’est la monture de l’aïeul que Khidash ibn Zuhayr invoque dans sa Mujamhara comme le symbole de la foi jurée.

  • أرواح كليمنجارو، إبراهيم نصر الله (فلسطين)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    تستدعي رواية إبراهيم نصر الله «أرواح كليمنجارو» الصادرة عن دار بلومز بري- قطر 2015 بطريقة أو بأخرى قصة قصيرة للكاتب الأمريكي أرنست همنغواي، وهكذا نقع بين رؤيتين، ما يتطلب اجتراح مقاربة بطريقة أو بأخرى بين رواية إبراهيم نصر الله الكبيرة نسبياً، وقصة همنغواي القصيرة نسبياً، غير أن الثانية اقتصرت على قلق ذاتي، إذ لم تلامس شخصيته الرئيسة «هاري» قمة الجبل، إنما بقي في حدوده الدنيا، غير أن ثمة في منتصف هذه الثنائيات شيئاً واحداً، ونعني الإرادة، أو قوة الإرادة التي ميّزت رواية نصر الله، وبذلك فإن «أرواح كليمنجارو» تجاوزت هواجس الذات في «ثلوج كليمنجارو» لهمنغواي، كما نقرأ تبايناً دلالياً على مستوى العنوان بين الروايتين.

  • ألواح، رشيد الضعيف (لبنان)، سيرة ذاتية

    , بقلم محمد بكري

    يقول غلاف «ألواح» إن الكتاب رواية، لكن رشيد الضعيف ذكر في صحيفة «السفير» اللبنانية أنه كتب شذرات من سيرته، واختار العنوان لأنه استخدم اللوح الإلكتروني، واستوحى شرائع حمورابي والكتب المقدسة التي حفرت على ألواح. قال إن الكتاب هو الذي ألّفه، أوضح صورته عن نفسه، واستعاد أحداثاً ساهمت في تكوينه. كان الكاتب خادم الكتاب، وجاءه ضرورة لا إلهاماً، وكانت فيه أحداث لم تقع حقاً، لكنها لو فعلت لكانت حدثت كما دوّنها.

  • سمرقند، أمين معلوف (لبنان - فرنسا)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    بدأت رواية « سمرقند » لـ"أمين معلوف" بالجملة الآتية المعبّرة عن غرق رباعيات الخيّام: « في أعماق المحيط الأطلسيّ كتاب، وقصّته هي التي سأرويها ». ذلك ما تفوّه به بنجامين لوساج، آخر مَنْ آل إليه أمر مخطوط الرباعيات. نسخة فريدة فقدت بغرق الباخرة « تيتانك » ليلة 14 إبريل/ نيسان1912 في عرض المحيط قبالة الأراضي الأميركيّة. أبدى مالك المخطوط حزنًا، وتأسّى لفقدان ذلك الأثر النفيس « مذّاك زاد تسربُل العالم بالدم والظلّ يومًا إثر يوم، وأصبحت الحياة لا تبتسم لي قطّ. وكان عليّ أن أبتعد عن الناس كيلا أصغي إلى غير صوت الذكرى، ولكي أداعب أملاً ساذجًا، رؤيا ملحّة: غدًا سيُعثر عليه.

  • موت صغير، محمد حسن علوان (السعودية)، رواية

    , بقلم محمد بكري

    يبدو عنوان رواية السعودي محمد حسن علوان “موت صغير” المتوجة بالجائزة العالمية للرواية العربية البوكر لهذا العام، واحدًا من الألغاز أو الألاعيب السردية التي خلت منها الرواية، فمدلول العنوان لا يتحقّق إلا في منتصفها حيث رحلة الإمام إلى مكة وهناك التقى بنظام ابنة شيخه زاهر الأصفهاني، ويحدث العشق الذي يكون نتاجه كتاب “ترجمان الأشواق”، فيضحي العشق بمثابة الموت الصغير. محمد حسن علوان كاتب وروائي سعودي يقيم في تورونتو، كندا. صدرت له أربعة روايات قبل “موت صغير” هي “سقف الكفاية” (2002)، “صوفيا” (2004)، “طوق الطهارة” (2007)، و"القندس" (2011) التي وصلت إلى القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية عام 2103.

  • حفلة سمر من أجل الخامس من حزيران، مسرحية

    , بقلم محمد بكري

    خلال الستينات، وقبل أن تنطلق شهرته ككاتب مسرحي مع مسرحيته «حفلة سمر من أجل الخامس من حزيران»، التي نشرت للمرة الأولى في 1968، مارس ونّوس العمل الصحافي، محرراً في مجلة «المعرفة» التي تصدر عن وزارة الثقافة السورية، ثم ترأس تحرير مجلة «أسامة» للأطفال، وانتقل بعدها الى بيروت حيث ساهم في صحافتها الثقافية، لكنه، مع اندلاع الحرب اللبنانية، عاد الى دمشق، ليتولى ادراة المسرح التجريبي التابع للدولة.

Brèves

Partager

Imprimer cette page (impression du contenu de la page)